ـ21/7/2022ـ لقاءات النقيب كسبار

تابع نقيب المحامين في بيروت ناضر كسبار التحضيرات التي تقوم بها لجنة مكافحة الفساد في النقابة برئاسة المحامي جوزيف نهرا، لعقد المؤتمر بهذا الخصوص بتاريخ 28 تموز، الجاري حيث سيتم التطرق إلى عدة نقاط تتعلّق بما وصل إليه  لبنان  من إنهيار اقتصادي ومالي، بسبب الفساد المستشري في مختلف القطاعات. كما تابع التحضيرات اللازمة لإقامة العشاء السنوي بتاريخ 25/آب، والذي يشكّل مساحة للتلاقي بين المحامين بعيداً عن متاعب المهنة. واجتمع بهذا الخصوص مع رئيستي لجنة العلاقات العامة المحامية سناء علم الدين، ولجنة البوتوكول المحامية كلودين خلوف، وتم الإتفاق على جميع التفاصيل من أجل إنجاح هذه المناسبة.
بعدها إلتقى النقيب كسبار المحامي سيمون القاعي الذي أعرب عن إستيائه من تصرّف أحد الزملاء الذي نشر مضمون شكوى بحقه وبحق عدد من الزملاء الأكارم، وهي شكوى غير صحيحة. وان هذا الأمر يشكّل تشهيراً غير مبرّر. بالإضافة إلى ان قانون تنظيم المهنة والأنظمة الداخلية يمنعون مثل هذا النشر.
وأمام زواره من المحامين قال النقيب كسبار:  لا تزال عمليات إلهاء المواطنين سارية ولم تتوقف. فمنذ سنوات  وسنوات تُفتح ملفات وتغلق بسحر ساحر. بعضها يُفتح إصطناعياً بشكل قد يبدو ذكياً لإلهاء الناس والشعب عما يحصل على مختلف الصعد السياسية والمالية والإقتصادية؛ ولإشاحة النظر عن صفقات وتركيبات ممجوجة؛ داعياً إلى التنبّه إلى مثل هذه الألاعيب.
وأضاف النقيب كسبار: يجب وضع حد لعراضات وقلة مسؤولية البعض الذين يذهبون إلى أكثر مما يطلب منهم، في محاولة تبييض الوجه مع من يعتقدون أنهم يريدون ذلك. مشدداً على وجوب احترام المقامات وعدم تركيب الملفات.
وتطرّق كسبار إلى إضراب الموظفين، داعياً إياهم للعودة إلى العمل إذ أن الموظف لا يتوقّف عن العمل ويشل الحركة المهنية، خصوصاً وان من يًضربون بوجهه غير مكترث لمطاليبهم المحقة. واستشهد ببيتين من الشعر:
​​لقد سمعت لو ناديت حياً ​​​ولكن لا حياة لمن تنادي
​​ولو نار نفخت بها أضاءت ​​​ولكن انت تنفخ في رماد
فالمسؤولون غير مكترثين للإضراب الذي يضر بمصالح المتداعين والمواطنين والمحامين وغيرهم. متمنياً ألاّ يكون من ضمن الأهداف عدم تلقي الدعاوى بوجه المصارف المزمع تفديمها في الأيام القادمة.
وكان كسبار قد ألف لجنة لدراسة قانون الرياضة. من المحامين: سلوان صادر رئيساً، جيمي فرنسيس نائباً للرئيس، إيلي قازان مقرراً، محمد حمد مستشاراً، رضوان الأسير وجورج داود منسقين. كلير فرام، علي بشروش وهادي دياب ومريم ديب ويلدا صقر وأمين عبد الكريم ولؤى زعرور ورالف شربل أعضاءً. على أن تنسق مع لجنة التشريع في النقابة.
وعند الواحدة ظهراً استقبل النقيب كسبار النقيب السابق النائب ملحم خلف وتم البحث في عدة مواضيع تتعلّق بمشاريع القوانين في مجلس النواب، وخصوصاً قانون السرية المصرفية، وإحياء ذكرى 4 آب، اليوم الذي حصل فيه إنفجار المرفأ، جريمة العصر. كما استقبل النقيب، رئيس لجنة تعديل قانون التجارة المحامي شارل عيروط، والذي وضعه في جو عمل اللجنة.
وعند الثانية بعد الظهر عقد مجلس النقابة جلسته الأسبوعية في مبنى بيت المحامي، وأبلغ النقيب أعضاء المجلس موعد زيارة مدير عام أمن الدولة يوم الإثنين القادم، كما بتّ في عدة ملفات تتعلّق بأتعاب المحامين وأذونات الملاحقة، والمتدرجين.


294498494_2142726845899266_4650438983088020322_n.jpg